احتفل المغاربة اليوم، بذكرى عيد الاستقلال الـ 65، تخليداً لذكرى تاريخية، التحم فيها العرش والشعب، دفاعاً عن الوطن وتحريره من الاستعمار.

وتحيي المملكة المغربية، في يوم 18 من نوفمبر من كل عام، يوم عيد استقلالها، حين تخلصت من الاستعمارين الفرنسي والإسباني في عام 1956